fbpx

طاهر المصري: فوجئت بما قبل

0

نور الاردن – انتقد رئيس الوزراء الاردني الاسبق طاهر المصري ضمنيا ما أسماه ب”التعجل” في اشهار التجمع الوطني للتغيير الذي اعلن عنه نظيره أحمد عبيدات الاسبوع الماضي على اساس ان المصري شريكا له بتفصيلاته.

واصدر المصري بيانا يوضح فيه للرأي العام موقفه من الربط بين تجمع التغيير وبينه شخصيا.

وقال المصري في بيانه إنه لم يكن هناك اصلا مبررا للتعجل وخلال حوارات سابقة قلت للأخوة ذلك اضافة لإن التوقيت والزمان والمكان مسائل ضرورية.

وقال المصري ان التجمع اشهر وهو خارج البلاد ودون علمه وانه فوجيء بما قيل في حفل الاشهار بخصوصه.

وتلك رواية تعني عمليا انفصال المصري عن المشروع بعيدا عن عبيدات.

وشدد المصري على التوازن بين طبيعة المشكلات والتحديات والضغوط التي تمارس على البلاد من الخارج.

وتحدث المصري في بيانه عن صفقة القرن بإعتبارها ليست قدرا ويمكن اسقاطها ولفت إلى ان الضغوط زادت على النظام السياسي الاردني بتوقيت هذه الصفقة التي تعمل على تصفية القضية الفلسطينية.

وقال بان المقصود بالصفقة مبادلة الوطن الفلسطيني بالخبز.

وقال بان المخاطر الاستراتيجية هي الاهم وعلى اي تجمع ان يراعي ذلك حتى لا يستغل من اي جهات ضد الاردن.

وشدد المصري على انه كمواطن أردني لن يكون ولا يستطيع ان يكون إلا مع الدولة الاردنية ومؤسساتها وقياداتها خصوصا في هذه المرحلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.