fbpx

المخدرات تدفع مدرسة إلى خطف تلميذتها وتطلب فدية من أسرتها.. صور

0
اتهمت مدرسة باختطاف إحدى تلميذاتها بجنوب أفريقيا لطلب الفدية من أهلها، في جريمة فريدة من نوعها.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل”، فإن ثارينا هيومان، البالغة 27 عامًا، قد دبرت مؤامرة لاختطاف “إيمي لي دي جاجر”، البالغة 6 أعوام، من ذراعي أمها أنجيلين خارج مدرستها بالقرب من مدينة جوهانسبرج، من أجل الحصول على فدية قدرها 110 آلاف جنيه إسترليني لسداد ديون التي تكبدتها نتيجة تعاطي المخدرات.

وفي نهاية المطاف، تم إنقاذ “إيمي لي”، ابنة متسابق القوارب السريعة “ويناند دي جاجر”، بعد أن ارتعد خاطفوها من التغطية الإعلامية ليتركوها في أحد شوارع بمدينة فاندربيجلبارك، بالقرب من المكان الذي اختطفها المدرس منه.

وكان المعلم الخاطف المدرس السابق لاخو الطفلة الذي يبلغ من العمر 5 سنوات.

مثلت المدرسة المتهمة أمام المحكمة يوم الاثنين إلى جانب ليتيتيا نيل، 40 عامًا، وجاكوبوس فان زيل، 50 عامًا، لتسترهم على خاطفة الطفلة أثناء استمرار التحقيقات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.