وانتقلت قوة أمنية وبكسر باب الشقة تبين وفاة الفنان، وبنقل الجثمان للمستشفى أفاد التقرير المبدئي أن سبب الوفاة هبوط حاد في الدورة الدموية، وفقا لصحيفة “اليوم السابع” المصرية.

وهيثم المولود في أبريل 1984، بدأ مشواره الفني عام 2006 في فيلم (حليم) من بطولة والده، ثم قدم بعد ذلك مجموعة من الأفلام السينمائية والمسلسلات الدرامية.

ومن أفلامه (البلياتشو) و(كف القمر) و(سكر مر) و(الكنز)، وفي التلفزيون قدم (الصفعة) و(دوران شبرا) و(السبع وصايا) و(أستاذ ورئيس قسم) و(كلبش).

وعلى الفور نعاه عدد من الفنانين منهم ليلى علوي ومنة شلبي ورانيا يوسف وأحمد السقا ومراد مكرم وحسن الرداد وعلي الطيب وسارة الشامي.

وكتبت الممثلة التونسية درة على تويتر “لا أكاد أصدق رحيلك المبكر.. وجع قلب.. الله يرحمك يا صديقي يا طيب القلب ويجعل مثواك الجنة.. وتكون في مكان أرحم وأحسن.. ويرحم والدك العظيم أحمد زكي ووالدتك الجميلة هالة فؤاد”.

كما كتب الشاعر الغنائي أيمن بهجت قمر على تويتر “أنا ماكنتش أعرفه شخصيا بس كنت طول الوقت متعاطف معاه وحاسس إن حظه قليل في الدنيا، وفاة أمه وهو طفل وبعدها والده، حتى في الفن كان بيوجعني أوي إحساسه لما يشبهوا ممثلين تانيين بأبوه وهو، وكنت حاسس إنه اتظلم ونجوميته أتأخرت”.