fbpx

“ارسيف” تكرّم الأردنيين الأكثر تأثيراً علمياً السبت

0 39
اردننا جنة

نور الأردن –

تنظم مبادرة معامل التأثير والاستشهادات المرجعية العربية “ارسيف Arcif”، السبت المقبل، حفلاً لتكريم الجامعات والمجلات والباحثين الأردنيين الأكثر تأثيراً علمياً، وفق نتائج التقرير السنوي لعام 2019.

ويشهد الحفل تكريم 33 أردنياً، حلوا بين الـ 100 مؤلف وباحث الأكثر تأثيراً في العالم العربي، وكذلك المجلات العلمية الأردنية، التي حصلت على مراتب عليا على المستوى العربي.

وتأتي قائمة الـ 100 مؤلف وباحث الأكثر تأثيراً واستشهاداً في العالم العربي من بين 13 ألف مؤلف وباحث جرى الاستشهاد بأعمالهم، من أصل 105 آلاف باحث ومؤلف خضعت أعمالهم للمراجعة وفق المعايير العالمية التي يعتمدها معامل “ارسيف Arcif”.

وقال رئيس مبادرة “ارسيف” أ.د. سامي الخزندار، في تصريح صحافي، إن “التكريم، الذي تنظمه مبادرة ارسيف، يأتي دعماً لجهود الجامعات والمجلات و الباحثين الأردنيين ممن حققت أعمالهم مراتب متقدمة على مؤشر ارسيف للإنتاج العلمي باللغة العربية”.

وبين الخزندار أن “مبادرة ارسيف، التي تقيم حفل التكريم على المستوى الوطني، تسعى إلى تظهير المشهد العلمي الأردني والعربي، بعدما غيّبته مؤشرات الإنتاج الغربية، وألحقته بها في علاقة تبعية أفقدته مكانته على المستوى العالمي”.

ويشهد حفل مبادرة “ارسيف” تكريماً لأعلى الجامعات والمجلات والباحثين الأردنيين ترتيباً على مؤشر “ارسيف Arcif” لعام 2019، فيما يتضمن التكريم، الذي يترأس فعالياته أ.د. سلطان أبو عرابي، كلمة لراعي الحفل دولة رئيس الوزراء أ. د. عدنان بدران، يعقبها محاضرة حول الأبعاد الحضارية لمؤشرات الإنتاج العلمي العربي يلقيها أ.د. سامي الخزندار.

ويشارك في الحفل رجال دولة ونواب ورؤساء جامعات وعمداء كليات والعديد من مسؤولي هيئة الاعتماد وصندوق البحث العلمي والشخصيات الأكاديمية، فضلاً عن 30 رئيس تحرير مجلة علمية.

ويعد معامل التأثير والاستشهادات المرجعية العربية “ارسيف Arcif” أداة منهجيـة لقياس الأهمية النسبية للمجلات العلمية ومقارنتها في مجال حقلها المعرفي، ويستخرج وفـق معـادلات معيارية صارمة تستند لمقاييـس عالمية.

وكشف معامل “ارسيف Arcif”، منذ تأسيسه عام 2013، النقاب عن حقائق عديدة، على الصعيد العلمي والأكاديمي العربي، ظلت طويلاً طي الغياب، نتيجة لعدم وجدود مؤشرات قياس قادرة على تظهير حقائق الانتاج العلمي العربي.

اردننا جنة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.