fbpx

الريال يسقط أمام مانشستر سيتي على أرضه بدوري الأبطال

0 28

نور الأردن – تلقى فريق ريال مدريد خسارة قاسية على يد نظيره فريق مانشستر سيتي، بنتيجة 2-1، في اللقاء الذي أقيم على ملعب ” سانتياجو برنابيو ” في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، على أن تقام مباراة الإياب على ملعب ” الإتحاد ” يوم 17 مارس من أجل حسم بطاقة التأهل الى ربع النهائي.

بداية الشوط الأول كانت هادئة جداً بين الفريقين، حيث كانت البداية مصحوبة بحذر شديد وخاصة من جانب ريال مدريد الذي اكتفى بالسيطرة على الكرة وتناقلها بين لاعبيه،  وفي الدقيقة ” 12 ” أرسل فينيسيوس عرضية أبعدها المدافع ثم وصلت الى أيدرسون سهلة، وبعدها سدد فاران كرة طائشة بعيدة عن المرمة .

وفي الدقيقة ” 20 ” كان مانشستر سيتي أن يخطف هدف عن طريق جيسوس لكن الحارس كورتوا أبعدها الكرة، وفي الدقيقة ” 27 ” سدد دي بروين كرة من داخل منطقة الجزاء لكنها بعيدة عن المرمى، وبعدها أرسل ميندي كرة عرضية حولها بنزيما برأسية أبعدها أيدرسون ثم فشل فينيسيوس في متابعتها في الدقيقة ” 29 “.

وبعدها سدد جيسوس كرة أرضية لكنها سهلة عند الحارس كورتوا، ثم كاد مانشستر سيتي أن يسجل هدف التقدم بعد ركنية أبعدها كورتوا لتصل الى جيسيوس الذي سددها لترتطم في راموس ثم أبعدها كاسيميرو من على خط المرمى ثم شتتها فالفيردي، لينتهي الشوط الأول بعدها بالتعادل 0-0.

وفي الشوط الثاني من المباراة، كاد مانشستر سيتي أن يسجل هدف التقدم بعد هجمة مرتدة انتهت بكرة الى من دي بروين الى محرز الذي سددها مقوسة بجوار القائم في الدقيقة ” 49 “، وبعدها إنطلق فينيسوس بكرة داخل منطقة الجزاء لكنها سقط داخل المنطقة في الدقيقة ” 54 ” .

وفي الدقيقة ” 55 ” سدد محرز كرة من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس كورتوا أبعدها، ثم كاد محرز أن يسجل هدف التقدم بتسديدة من داخل منطقة الجزاء لكن كورتوا واصل التألق في الدقيقة ” 56 “، ثم سجل ريال مدريد هدف التقدم عن طريق، إيسكو مستغلاً تمريرة من فينيسيوس في الدقيقة ” 60 “.

أرسل فالفيردي كرة عرضية لكن ايدرسون أمسك بها قبل وصولها الى بنزيما، كاد ريال مدريد أن يخطف هدف ثاني بعد كرة من إيسكو الى راموس الذي سدد كرة أرتطمت في فرناندينيو ثم فوق المرمى في الدقيقة ” 71 “، ثم خرج بيرناردو سيلفا ودخل سترلينج، ثم خرج فينيسيوس ودخل جاريث بيل.

وفي الدقيقة ” 78 ” سجل مانشستر سيتي هدف التعادل عن طريق، جابرييل جيسوس بعد كرة عرضية من دي بروين حولها برأسية في الشباك، ثم ارسل محرز كرة عرضية حولها جيسوس براسية فوق المرمى، ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح سترلينج، سجل من خلالها، كيفين دي بروين هدف ثاني.

وبعدها طرد راموس بالبطاقة الحمراء بعدما عرقل جيسوس في الدقيقة ” 86 “، ثم سدد محرز الركلة الحرة لكنها بين أحضان الحارس كورتوا، كاد ميندي أن يقتنص التعادل لصالح ريال مدريد لكن كرته بجوار المرمى، لينتهي اللقاء 2-1.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.