fbpx

أيـن أنـت يـا رمـضـــان مـن أنـيـن الفـقـراء ؟!..

0 44

 

بقلم: الدكتور عبدالحليم العواملة

في رمضــان أؤدي العبادات بشوق وحب للّه جلِّ وعلا عسى أن يرضى بها عني اقرأ القرآن… لأن اللّه يرفع بهذا الكتاب أقواما ويضع به آخرين يرفع من قرأه فأحسن وتدبره فأمعن وعمل بما فيه….. في شهر رمضان أستمتع بعطايا اللّه عز وجل وما يقدمه المحسنون للفقراء فأستمتع أن اتناول إفطاري وأنا عائدٌ لمنزلي بعد أن أديت واجبي تجاه المعوزين أستمتع وأنا أُفطِّر صائمًا واستشعر إسم الله الوكيــــل فقد وكلَّني اللّه عز وجلَّ لكي أُعطي هذا الرزق للمساكين واستشعر أسم اللّه الرزاق .

فأساعد مسكينًا وأدخل السرور على قلبه، لأن السعادة رزق من اللّه سبحانه وتعالى. قال رسول اللّه صل اللّه عليّه وسلم: من فرج عن مؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ومن يسّر على معسر يسّر اللّه عليّه في الدنيا والآخرة. ماأحوجنا في هذه الأيّام التي أُغلقت فيها المسّاجد أن نجعل بيوت الفقراء قِبلةً أي وجهةً ومسّاجد لنا نتعبّدُ فيها اللّه عزوجل ونتقرّب إليّه بتفقد أحوآل الفقراء والمسّاكين
أنشرو عدوى الخير.
أعمالٌ توقّفت ومصالح تعطّلت وعمالٌ سُرّحوا ورجالٌ لزِموا بيوتَهم وقد كانوا يسّعَون في مناكب الأرض بحثًا عن قوت يومهم وأهليهم.
وغدت الجدران السّميكة تحجب عنّا أصوات أنين الكثير من الأُسرَ والعائلاتِ التي لا تجدُ قوت يومها وقد ضاقت عليها الأرض بما رحبت
إنّ أنين بيوت الفقراء في أزمة كورونا ستصعد للسماء. سنَسُأل عنها يوم الموقف العظيم. واخاف أن نكون قوم ثمود والفقراء ناقة صالح رحماك يا اللّه بالاَمسِ الإختلاط هو الغاية واليوم الإفتراق هو الوقاية سبحانك انت بيدك البداية والنهاية ربي وأنت الأعلم.. قد لايُبتلى الأنسان دوما ليعذب قد يبتلى الأنسان ليهذب.

الدكتور عبدالحليم العواملة عمان في 24/4/2020

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.