قال نقيب أصحاب شركات التخليص، ضيف الله أبو عاقولة، إنه سيقترح خلال اجتماع يُعقد الأحد، بتمديد إغلاق معبر جابر الحدودي حتى نهاية الأسبوع الحالي، وذلك لخضوع موظفي قطاع التخليص للحجر المنزلي الاحترازي، منعا لانتشار فيروس كورونا المتسجد.

وأوضح أبو عاقولة لـ “المملكة”، أن “نحن كنقابة سنطلب بتأجيل فتح معبر جمرك جابر لنهاية الأسبوع إلى حين انتهاء فترة الحجر المنزل للمخلصين الجمركيين”.

“اعتقد أنه لا فائدة من إعادة فتح المعبر (الأحد). وإعطاء مجال أكثر لتنظيم الأمور داخل الساحة الجمركية بما يضمن سلامة الجميع”، وفق أبو عاقولة.

وكان وزير الداخلية سلامة حماد، قرر إغلاق معبر جابر الحدودي ابتداء من 13 آب/أغسطس الحالي ولمدة أسبوع، وجدد إغلاقه 7 أيام أخرى. ومن المقرر أن يُعاد فتح المعبر الأحد.

أبو عاقولة قال: “نحن أيدنا إغلاق معبر جابر الحدودى لتهيئة الساحات وتنظيمها وإيجاد آلية لحماية الكوادر العاملة في المعبر”.

وسجل في المعبر الحدودي عدة إصابات بفيروس كورونا بين الموظفين.

وأشار أبو عاقولة إلى أن “جميع موظفي قطاع التخليص القطاع الحيوي والمهم الموجود داخل الساحة الجمركية لإتمام كافة الإجراءات وتنظيم البيانات وهم ضباط ارتباط بين وبين الدوائر الحكومية والتجار، يخضون للحجر المنزلي”.

“جميع الموظفين موجودون في الحجر. تم تأخير (فتح معبر جابر) بسبب عدم وجود مخلصين جمركيين، وهم الآن يخضون لأسبوع حجر منزلي وبالتالي حركتهم مقيدة وفق شروط لجنة الأوبئة”.

المملكة