fbpx

أغرب عملية سرقة.. حارس حديقة حيوان يسرق بطاريق و3 ببغاوات

0 47

نورالاردن :

“إن سرقت اسرق جمل”، اتبع حارس حديقة حيوان هذه المقولة حرفيًا ولكن بدلًا من سرقة الجمل، قام بسرقة اثنين من البطاريق وغيرهما من الحيوانات، وقام ببيعها على فيسبوك مقابل 9000 جنيه إسترليني.
هجم حارس حديقة الحيوان والذي يدعى “برادلي تومز”، على مكان عمله السابق، وهو حديقة حيوان “ساوث ليكس سفاري” البريطانية، حيث قام بعمل حفرة في سياج حديقة الحيوان للدخول وسرق أيضًا ثلاثة ببغاوات و12 من طائر “سبون بيل” مات ثمانية منها لاحقًا، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية.
فيما هرب عدد من الطيور الغريبة الأخرى من القفص، ثم قام لاحقًا ببيع طيور البطريق إلى جامع الحيوانات الغريبة مقابل 9000 جنيه إسترليني، لكن المشتري شعر بالريبة بعد أن لاحظ أنه تم وضع علامة عليها ولم يكن لديه الأوراق الصحيحة.
وانطلاقا من الريبة التي شعر بها مشتري البطاريق، اتفق مع الشرطة على أن يدعو حارس حديقة الحيوان، وعندما طلبه إلى منزله، عندما وصل استقبلته الشرطة واعتقلته للاشتباه في قيامه بالسطو والسرقة ونقل وبيع أنواع معينة.
استمعت محكمة بريستون كراون إلى أن “تومز” كان لديه اهتمام بالطيور الغريبة التي تعود إلى طفولته، وفي أوائل العشرينات من عمره كان محبًا للحيوانات بشكل كبير، وعلى الرغم من عدم امتلاكه أي مؤهلات، فقد أثار إعجاب العاملين في حديقة حيوان ساوث ليكس سفاري لدرجة أنهم منحوه وظيفة في قفص الطيور.
استمعت المحكمة إلى أنه كان أحد الموظفين المشهورين والمطلعين وأصبح يُعرف باسم “الرجل المناسب” لأي استفسارات تتعلق بالطيور، لكنه ترك عمله في حديقة حيوانات السفاري في عام 2016 وبعد سلسلة من الانتكاسات في حياته الشخصية تحول إلى شرب ومخدرات، بدأ يرى المخلوقات التي أحبها كسلعة وشرع في سرقتها وبيعها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.