fbpx

ليفربول ينجو من فخ بيرنلي بثلاثية

0 53

حقق ليفربول فوزًا صعبًا أمام بيرنلي، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت ضمن منافسات الجولة الـ15 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

افتتح جاك كورك أهداف المباراة لبيرنلي بالدقيقة 54، وتعادل جيمس ميلنر لليفربول في الدقيقة 62، قبل أن يسجل روبرتو فيرمينو الهدف الثاني بالدقيقة 69، واختتم شيردان شاكيري أهداف الريدز بالدقيقة 92.

وبهذه النتيجة، ارتفع رصيد ليفربول إلى 39 نقطة بالمركز الثاني، وتجمد رصيد بيرنلي عند 9 نقاط بالمركز الـ19.

ضغط بلا فاعلية

جاءت أولى فرص المباراة بالدقيقة 12، بعد تمريرة من جودموندسون من الناحية اليمنى وصلت إلى ويستوود الذي سدد الكرة أعلى العارضة.

وسدد ألبرتو مورينو، ظهير أيسر ليفربول، كرة قوية من الناحية اليسرى، علت العارضة بالدقيقة الـ13.

وفشل دانييل ستوريدج، مهاجم الريدز، في السيطرة على الكرة داخل منطقة الجزاء، لتخرج إلى ركلة مرمى.

وكاد فيرجيل فان ديك، أن يسجل أول أهداف المباراة بالدقيقة 29، بعد ركلة ركنية نفذها جيمس ميلنر، على رأس المدافع الهولندي، ولكن نجح جو هارت في الإمساك بالكرة.

وسدد كريس وود، كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ارتطمت بمدافع ليفربول ومرت أعلى العارضة.

وفي الدقيقة 36، سدد بارديسلي، ظهير بيرنلي، قذيفة صاروخية من مسافة طويلة، مرت بجوار مرمى أليسون.

وألغى حكم المباراة هدفًا في الدقيقة 40 لصالح بيرنلي، بعد ركلة حرة ثابتة نفذت ووصلت إلى اَشلي بارنس، على حدود منطقة الجزاء، سددها اللاعب مباشرة بطريقة رائعة في المرمى، قبل أن يلغيه الحكم بداعي التسلل.

وتألق جو هارت، حارس بيرنلي، أمام تسديدة ستوريدج اليسارية القوية بالدقيقة 47، وأبعدها إلى ركلة ركنية.

وواصل هارت، تألقه أمام قذيفة سددها نابي كيتا، لاعب وسط ليفربول، من مسافة بعيدة بقدمه اليسرى، وتمكن هارت من لمسها بأصابع يده ليخرجها إلى ركلة ركنية بالدقيقة 52.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.